كيف يتعلم الناس اللغة الفرنسية بسرعة؟ أسرار مخفية مثلاً؟ أهم التوجيهات التي قد لا تقوم بها للمبتدئين 101 Learn and Speak French for Arabs




7 توجيهات تساعدك على تعلم اللغة الفرنسية بسرعة وفعالية كبيرة!

اللغة الفرنسية أو كما يسميها البعض لغة الحب والرومانسية تعتبر من أجمل اللغات وأكثرها انتشاراً حيث يتحدث بها حوالي 270 مليون شخص حول العالم. ولكن بالرغم من انتشارها إلا أن تعلمها يعتبر أمر صعب للبعض حيث يختلف مستوى الصعوبة من شخص إلى آخر، فعلى سبيل المثال الأشخاص الذين يتحدثون لغات رومانسية آخرى مثل الإيطالية أو الإسبانية كلغة أم سوف يتعلمون اللغة الفرنسية بشكل أسهل وأسرع من الأشخاص الذين ليس لدى لغتهم الأم قواسم مشتركة مع الفرنسية، وذلك لأن هذه اللغات تشترك معاً في جذور الكلمات والمفردات والتراكيب النحوية.

 

أما بالنسبة للأشخاص الذين يتحدثون لغات بعيدة نسبياً عن اللغة الفرنسية، فإنهم قد يواجهون بعض التحديات في تعلمها في البداية وهذا شيء طبيعي ولكن لا شيء مستحيل مع بذل بعض الجهد والصبر، فبغض النظر عن لغتك الأم يمكنك تعلم اللغة الفرنسية بسرعة وكفاءة في حال أتبعت بعض النصائح التي سوف تساعدك على جعل عملية تعلم اللغة الفرنسية سهلة وممتعة. لذيك في هذه المقالة سأقدم لك 7 نصائح رئيسية ستساعدك على تعلم اللغة الفرنسية بسرعة وكفاءة.


1- الحفاظ على إتساق التعلم باستمرار:

إن أدمغتنا تعمل بطريقة تحتاج فيها إلى تكرار المعلومات كالمفردات الجديدة أو القواعد النحوية بضع مرات قبل أن يتم نقلها من الذاكرة قصيرة الأجل إلى الذاكرة طويلة الأجل، لذلك من المهم تكرار المعلومات وعدم ترك فترات طويلة بينها عند تعلم أمر جديد. فمثلاً إذا كان لديك درس واحد فقط للغة الفرنسية في الأسبوع ، فمن المحتمل جداً أن تنسى معظم ما تعلمته خلال هذا الدرس عندما يأتي موعد الدرس التالي لذلك في هذه الحالة يجب وضع خطة لتكرار المعلومات وحفظها كل يوم حتى ولو كانت بكميات قليلة، لكي لا يتعين عليك دراسة جميع ماتعلمته في وقت واحد ولساعات طويلة، فمعظمنا لا يستطيع قضاء الكثير من الوقت في الدراسة يومياً ولكن الممارسة المنتظمة لفترات قصيرة أمر بالغ الأهمية وله مفعول سحري!


2- استخدام المواقع الالكترونية وتطبيقات الهاتف:

أحد أسهل الطرق لتعلم ودراسة اللغة الفرنسية يومياً هو استخدام المواقع الالكترونية وتطبيقات الهاتف المحمول. في الوقت الحاضر هناك الكثير من التطبيقات عالية الجودة التي يمكنك الاختيار من بينها، ومعظمها مجاني أو بأسعار معقولة جداً، فمن خلالها يمكنك الدراسة في أي مكان وفي أي وقت فكل ما تحتاجه هو هاتف ذكي واتصال بالإنترنت وبالإضافة إلى أن غالباً ما تكون هذه التطبيقات ممتعة وتحتوي العديد من الألوان الجذابة، وتتم فيها الدراسة على شكل مراحل ومستويات تكون مقسمة إلى أجزاء صغيرة وهذا الأمر يساعدك على دراسة أجزاء صغيرة من اللغة الفرنسية بشكل يومي.


وبطبيعة الحال، لا يمكن للمواقع الالكترونية التعليمية ولتطبيقات الهاتف المحمول استبدال دروس اللغة العادية التي يقوم بها معلم جيد بشكل مطلق. فبعض تطبيقات الهاتف تقوم بالتركيز على نقطة معينة فقط مثل تعلم المفردات والجمل، لذلك يمكن أن تكون مفيدة في حال كنت تستخدمها لدعم وتكملة دروس اللغة الفرنسية التي تتعلمها مع مدرس لغة الفرنسية أو عن طريق متابعة دورات اللغة الفرنسية كدورات تعلم اللغة الفرنسية في موقع سيلينغو والتي يمكنك متابعتهم.

وهذه بعض من أفضل المواقع التعليمية والتطبيقات التي تساعدك على تعلم اللغة الفرنسية:


3- الإستماع قدر المستطاع:

إن تعلم اللغة الفرنسية لا يقتصر فقط على تعلم القواعد والمفردات، بل يشمل أيضاً إتقان المهارات الأساسية للغات كالاستماع والتحدث والقراءة والكتابة. فالإستماع هو إحدى المهارات التي يعاني منها العديد من متعلمي اللغة الفرنسية، ومع ذلك فإن الاستماع يصبح أسهل كلما تدربت عليه أكثر، وقد تشكل اللكنة والسرعة تحدياً بالنسبة لك في البداية ولكن كلما تدربت واستمعت أكثر كلما تحسنت مهارات الاستماع لديك، لأن الاستماع يعتبر طريقة رائعة وفعالة لدمج الجانب النظري لتعلم الفرنسية مع الجانب العملي في اللغة لأنك ستتعرف على كيفية استخدام القواعد والمفردات وكيفية تركيب الجمل في الحياة اليومية، كما أنه مفيد لتحسين نطقك للمفردات وخصوصاً تلك التي تحتوي على أحرف الصوتية مثل "e - u - o" التي قد يكون من الصعب في بعض الأحيان التفريق فيما بينهم ولفظها بشكل صحيح.


هناك الكثير من الطرق للتدرب بها على الاستماع إلى اللغة الفرنسية منها: 

  • الاستماع إلى القصص القصيرة وقراءة النص في نفس الوقت thefrenchexperiment.
  • الاستماع إلى البودكاست coffeebreakfrench.
  • مشاهدة الأفلام والبرامج التلفزيونية talkinfrench.
  • مشاهدة قنوات باللغة الفرنسية على اليوتيوب frenchpod101.
  • الاستماع إلى الراديو tunein.
  • الاستماع إلى الكتب المسموعة litteratureaudio.


4- القراءة كثيراً:

القراءة هي واحدة من المهارات الأساسية في تعلم اللغة الفرنسية، ولن تكتمل أي نصيحة من نصائح تعلم اللغة الفرنسية من دون نصيحة القراءة لذلك عليك بالقراءة بكثرة وقدر المستطاع.


تعتبر القراءة وسيلة فعالة يمكنك من خلالها تعلم اللغة الفرنسية لعدة أسباب منها: 

  • القراءة تساعدك على تعلم قواعد اللغة والمفردات الجديدة وكيفية تركيب الجمل واستخدام التعابير.
  • تساعدك القراءة على فهم الجمل والتراكيب عند الإستماع إليهم فوراً وتجعل الأمر أسهل عليك، حيث أن هناك العديد من الأحرف التي تكتب ولا تلفظ في نهاية الأسماء والأفعال في اللغة الفرنسية والذي قد تشكل صعوبة  لك في البداية.
  • تعد القراءة أساساً رائعاً يساعدك على كتابة المواضيع وإجراء النقاشات والحوارات مع أصدقائك وزملائك الذين يتعلمون الفرنسية.

يمكنك بالطبع القراءة أيضاً للمتعة حيث ستكون القراءة باللغة الفرنسية تجربة رائعة وممتعة، إذا كنت في مستوى مبتدئ يمكنك البدء بقراءة كتب مخصصة للمبتدئين والتي يتم فيها تبسيط اللغة والمفردات المستخدمة فيها لتناسب المبتدئين، وتكون عادةً مقسمة حسب مستويات اللغة ( A1 - A2 -B1- B2) سواء كنت في مستوى مبتدئ أو متوسط أو متقدم كما أنها ممتعة ومفيدة جداً.
يمكنك إيجاد مجموعة من الكتب المقسمة حسب مستويات اللغة الفرنسية واختيار الكتاب الذي ترغب بقراءته ويتناسب مع مستواك في اللغة الفرنسية عبر موقع mondesenvf، كما يمكنك قراءة القصص القصيرة مع سماع التسجيل الصوتي لها من خلال موقع thefrenchexperiment.


5- بدء التحدث بالفرنسية في أقرب وقت ممكن:

لابد أنك تتعلم أو ترغب بتعلم اللغة الفرنسية لكي تتواصل مع الآخرين سواء للعمل أو السفر أو الدراسة أو لمجرد فقط الاستمتاع وعمل شيء مفيد في نفس الوقت. ولكن معظم الاشخاص يرتكبون نفس الخطأ عند الانتظار ليتطور مستواهم بشكل كبير لكي يبدأوا في التحدث حيث أنهم ينتظرون حتى يحفظوا عدد كبير من المفردات أو يصبح مستواهم "مثالي" في القواعد، ولكن الصحيح أنه يجب أن تبدأ بالتحدث باللغة الفرنسية منذ بداية فترة تعلمك.


بالطبع، في البداية ستكون قادراً على التحدث قليلاً وقول بعض الجمل البسيطة كالتعبير عن نفسك أو التحدث عن الطقس أوطلب الطعام والشراب في المطعم والخ.. وهذا بالطبع جيد، فالطفل في البداية يحتاج إلى تعلم المشي قبل الركض ولذلك لن تتمكن من التحدث باللغة الفرنسية بطلاقة وعفوية وتركيب الجمل المعقدة إذا لم تتعلم استخدام الجمل البسيطة والأساسية أولاً.


لا يعد العثور على شخص ناطق باللغة الفرنسية والتحدث معه تحدياً كبيراً بفضل الإنترنت والتكنولوجيا الحديثة، فهناك العديد من المواقع الالكترونية وتطبيقات الهاتف المحمول التي يمكنك استخدامها لتبادل اللغات، فهذه المواقع والتطبيقات تسمح لك بالتواصل مع متحدثي اللغة الفرنسية الأصليين أو الذين يتعلمون اللغة الفرنسية من جميع أنحاء العالم وهذه قائمة بأفضل هذه المواقع والتطبيقات لتبادل اللغات:

  • hellotalk
  • tandem
  • interpals
  • polygled 
  • italki الذي يمكنك من خلاله العثور على مدرسين للغة الفرنسية من جميع أنحاء العالم يمكنهم مساعدتك في التحدث.

6- تحديد أهدافك مراقبة تقدمك: 

هل قابلت أشخاصاً يحاولون تعلم اللغة الفرنسية أو أي لغة أجنبية أخرى لفترة طويلة ولكنهم حققوا نجاحاً ضئيلًا أو لا يذكر أحياناً؟ أحد أسباب ذلك هو عدم تحديدهم لأهداف واضحة ومحددة وعدم مراقبة وتقييم تقدمهم أثناء تعلمهم للغة باستمرار، فمن الطبيعي ألا تتمكن من الوصول إلى وجهتك إذا كنت لا تعرف إلى أين أنت ذاهب من الأساس؟


مثلاً تستطيع أن تحدد أهدافك التي ترغب بتحقيقها بأحد أو مجموعة من الأهداف التالية: 

  • الوصول إلى مستوى معين في اللغة الفرنسية، كالمستوى B1 أو المستوى B2.
  • الاستعداد لاختبار اللغة الفرنسية كاختبار دبلوم الدراسات في اللغة الفرنسية "DELF" أو اختبار المعرفة الفرنسية "TCF".
  • تحسين مهارة الاستماع أو التحدث واللفظ أو الكتابة. 
  • العمل أو الدراسة في فرنسا.
  • وجود هدف واضح في ذهنك سيساعدك على الحفاظ على حافز تعلم اللغة الفرنسية والمثابرة وتنظيم عملية التعلم بكفاءة أكبر.

من المهم أيضاً تتبع ومراقبة وتقييم تقدمك بانتظام، فإذا كنت تقوم بالتدريبات والتمارين باللغة الفرنسية فقد لا تعرف على وجه اليقين ما إذا كنت تحرز أي تقدم لذلك يمكنك اختبار نفسك بانتظام بين الحين والأخر من خلال موقع lawlessfrench وذلك لمعرفة ما إذا كنت تتحسن وتتطور في تعلم اللغة، فهذا التقييم سوف يساعدك في إجراء التعديلات الضرورية في طريقة دراستك والتركيز على نقاط ضعفك إذا وجدت فجوات في مهارة من مهارات تعلم اللغة الفرنسية سواء في القواعد أو الكتابة إو اللفظ وهذا سيكون شكل من أشكال التحفيز الإضافي لك للتقدم والاستمرار.


7- إبدأ من الآن! Commencer dès maintenant


 قد تبدو لك هذه النصيحة غير متوقعة لكنها في الواقع مهمة جداً أيضاً، فنحن في الواقع نتعلم أشياء جديدة بشكل أفضل وأكثر كفاءة إذا أحببنا ما نتعلمه ةتعلمناه من الآن ولم نقم بالتسويف وهذا لا يأتي إلا بالشغف أولا أما إذا لم يوجد الشغف فعليك بطبيعة الحال إيجاد هدف يدفعك للتعلم وهذا ما قد يشعل شرارة الشغف بداخلك.

إنها أهم نقطة في كل ما قلناه لذلك حدد أهدافك التي ستدفعك لذلك. وإن لم تبدأ من الآن فقد يذهب كل شيء مهب الريح لأن التسويف لغاية اخر الشهر أو بداية العام القادم أو حتى تنتهي من شغل ما هو ما يجعل الأمر يذهب بدون عودة ولا نقوم به أصلاً لذلك وجب إيجاد وقت له بالتوازي مع ما نقوم به ويمكن إدراج تعلم اللغة في الحياة اليومية بدون إضاعة الوقت لذلك أدعوك للإستماع لكيف في الفيديو وبالتوفيق:



أنت تضيع الكثير من الوقت والإستفادة إذا كنت تمتلك هاتف وليس لديك هذه القواميس التي تحتل المرتبة الأولى على جوجل بلاي. (يمكنكم البحث مباشرة عنها وستظهر في المركز الأول أو تجدون الروابط في هذا الموضوع أدعوك لقرائته:


لا تنس أيها الزائر الكريم أن هناك أيضاً >>دروس لتعلم اللغة الفرنسية على الموقع ونشرح أهم >>قواعد الفرنسية في هذه اللغة ونشارك كتب مختارة من أفضل >>كتب تعلم الفرنسية و>>نصائح تعليمية مهمّة جداً فلا تنس تصفح المزيد على الموقع للتعلم أكثر.





إرسال تعليق

0 تعليقات